في سابقة تاريخية، البلقاء تفصل طالباً مر بالقرب من اعتصام ذبحتونا

في سابقة تاريخية، البلقاء تفصل طالباً مر بالقرب من اعتصام ذبحتونا
أكدت الحملة الوطنية من أجل حقوق الطلبة “ذبحتونا”، أن العقوبة التي وجهتها إدارة الجامعة للطالب محمد موسى الغول، تأتي ضمن محاولاتها للتغطية على حجم الفشل الذريع لقرارها برفع رسوم الدبلوم والذي أدى إلى عزوف الطلبة عن التسجيل في الكليات التابعة للجامعة والتوجه إلى الكيات الخاصة. كما يأتي القرار كأداة ضغط من قبل إدارة الجامعة لترهيب الطلبة والناشطين وجعل سيف العقوبات مسلطاً على رقابهم، كخطوة استباقية لمنع أية تحركات داخل الجامعة لمواجهة قرار رفع رسوم الدبلوم.
وكانت إدارة كلية الهندسة التكنولوجية “البوليتكنيك” التابعة لجامعة البلقاء التطبيقية، قد قامت بفصل الطالب محمد موسى الغول للفصل الدراسي الحالي والفصل الصيفي القادم، وذلك على خلفية مروره بالقرب من اعتصام نظمته الحملة الوطنية من أجل حقوق الطلبة “ذبحتونا” خارج أسوار الكلية احتجاجاً على قرار إدارة جامعة البلقاء التطبيقية رفع رسوم الدبلوم في كافة تخصصات الهندسة التابعة للجامعة بنسبة 400%.
وأشارت “ذبحتونا” إلى أن قرار الفصل هو قرار تعسفي بامتياز ويحمل روح الانتقام. فالاعتصام لم يقع داخل الحرم الجامعي وبالتالي لا يحق لإدارة الجامعة معاقبة أي طالب على نشاط له خارج أسوار الجامعة، علماً بأن الطالب لم يكن من المشاركين في الاعتصام أو المنظمين له، وإنما كان يشاهده فقط.
ولفتت الحملة إلى أن الطالب الغول من الطلبة المتفوقين دراسياً، فمعدله التراكمي في تخصص الهندسة (3.33) من (4)، كما أن الطالب لم تسجل بحقه أية عقوبات أخلاقية أو أكاديمية سابقة. كما أنه من الطلبة الناشطين في تقديم الخدمات الجامعية للطلبة مثل محاضرات التقوية التطوعية للطلبة وغيرها.
ونوهت حملة “ذبحتونا” في بيان أصدرته اليوم، إلى أن إدارة الجامعة لم تحرك ساكناً ولم تتخذ أية عقوبات تجاه طالب قام بإطلاق الرصاص داخل الحرم الجامعي في نفس يوم الاعتصام، فيما قامت بشكل مستعجل بفصل الطالب محمد الغول لمخالفة لم يقم بها، وإن قام بها فإنها تدلل على وعيه واهتمامه بقضايا جامعته ومجتمعه.
واعتبرت “ذبحتونا” أن هذا القرار يأتي ضمن توجهات حكومية لتقييد الحركة الطلابية وضبط إيقاعها، بما يسمح لها بتمرير خططها واستراتيجيتها المبنية على رفع رسوم التنافس في الجامعات الرسمية، واعتماد القبول المباشر. وهو ينسجم تماماً مع قرارات تم اتخاذها مؤخراً في عدد من الجامعات الرسمية وإجراءات بحق طلبة ناشطين وقوى طلابية.
وختمت “ذبحتونا” بيانها بمطالبة إدارة جامعة البلقاء التطبيقية بالتراجع الفوري عن فصل الطالب محمد الغول والتراجع عن قرارها برفع رسوم الدبلوم، وإلغاء كل ما يسهم بتقييد حرية العمل الطلابي في الجامعة، وعلى رأسها تعليمات التأديب التي تكرس الأحكام العرفية داخل الحرم الجامعي.
مرفق: – قرار فصل الطالب محمد الغول
– ورقة تبين المعدل التراكمي للطالب محمد الغول
الحملة الوطنية من أجل حقوق الطلبة “ذبحتونا
13 آذار 2017

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.